سوني تسجل براءة اختراع لتحسين النظام الصوتي في ألعاب الفيديو

سجلت شركة سوني براء اختراع لتحسين الاتصال الصوتي في ألعاب الفيديو من خلال نظام مخصص لها، حيث تعتمد هذه البراءة على تصفية الضوضاء الخارجية بشكل أفضل.

من المعروف عن الشركة اليابانية أنها تعمل منذ عقود على أنظمة الصوت عالية الجودة، ومنتجاتها الصوتية التي في الأسواق خير دليل على ذلك. حيث يمكن أن يفيد هذا النظام الجديد الذي تعمل عليه سوني في جميع الألعاب التي تدعم الدردشة الصوتية في ألعاب مثل Back 4 Blood و Call of Duty: Modern Warfare 2 وغيرها..

رغم أن نظام وسرعة الاتصال الشبكي يبقى هو المتحكم الأول في مدى جودة الصوت أثناء المحادثات. إلا أن التحسينات التي شهدتها أنظمة الصوت خلال السنوات الأخيرة ساعد كثيرًا في تحسين الجودة وضوضاء الخلفية التي تشوش على المستمعين أثناء تشغيل الميكروفون.

التكنولوجيا الجديدة التي تعمل عليها سوني، وحصلت على براء اختراع للحفاظ على ملكيتها، تعتمد في جوهرها على تركيز أنظمة الميكروفونات الحديثة والعالية الجودة في تحديد الأصوات التي سيتم نقلها أو عدم نقلها داخل اللعبة. هذا الأمر من الناحية النظرية حتى الآن، وبهذه الطريقة لا ينبغي أن يكون هناك المزيد من الضوضاء المزعجة التي تسمع في الخلفية، سواء في ردهات الألعاب “Rooms” أو أثناء اللعب الجماعي داخل اللعبة.

في الوقت الحالي، ليس من الواضح كيف تنوي شركة سوني اعتماد هذه التقنية، سواء من حيث تخصيص سماعات رأس معينة لطرحها في الأسوق تدعم هذه التقنية، أو من خلال دعمها لجميع المنتجات أو أنظمة الصوت الخاصة بالشركة، وهو الأمر الذي نتنمى حدوثه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك لاستخدام خدمات الموقع قم بإيقاف مانع الاعلانات