شكسبير تحت قبة البرلمان.. ما قصة النائب الأردني الذي أثار الجدل بلغته الإنجليزية؟

مدة الفيديو 03 minutes 48 seconds

أثار النائب البرلماني الأردني سليمان أبو يحيى جدلا واسعا بين رواد منصات التواصل الاجتماعي، عندما حاول الاعتراض على قانون منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، مستخدما اللغة الإنجليزية. فما القصة؟

أخذ السجال بشأن قانون منطقة العقبة الاقتصادية منحى آخر عندما استُخدمت اللغة الإنجليزية في هذا النقاش تحت قبة البرلمان، رغم أن الدستور الأردني ينص على أن اللغة العربية هي لغة الدولة، وبدورهم تساءل رواد مواقع التواصل: “هل هذا يعني عدم الاستعانة بلغة أخرى عند الحاجة؟”

وفي تفاعل الأردنيين مع هذه الملاسنة تحت قبة البرلمان، قال الناشط محمد أبو الياسين -حسبما جاء في حلقة (2022/01/05) من برنامج شبكات-  “عربي مش رح يفهموا عليه، حاول يفهمهم بالإنجليزي”.

أما المغرد أحمد سلمان، فعلق قائلا: “ههههههه، والله عجبتنا فقرة مجلس النواب بالإنجليزي، والله، لازم يسير مجلس النواب بالإنجليزي؛ هيك ما بيفهموا على بعض، ولا بنفهم عليهم، ولا بيفهموا علينا”.

وتساءلت الناشطة عبير بسبوس “شو دخل شكسبير بالموضوع.. مع هيك، الموقف كثير طريف.. ذبحتونا بطرافتكم”.

بدوره، تساءل الناشط جورج “أنا بس بدي أسأل النواب الأفاضل، ليش بتفشوا غلكم بالميكرفون، مش حقو مصاري ويكلف خزينة الدولة”.

وكتبت الناشطة أماني الجوري “أنا برأيي، من حقه أن يعبر عن رأيه باللغة اللي بتناسبه حتى لو ما فهمنا عليه، هو معصب من المخالفة بس”.

يذكر أن منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة تشكل منفذا إستراتيجيا شاملا للأسواق الإقليمية والدولية، وتسعى لأن تصبح مقصدا استثماريا وسياحيا وتجاريا عالميا.

كان مجلس النواب الأردني أقر تعديلا على قانون منطقة العقبة الاقتصادية كانت تقدمت به الحكومة. ويسعى لإلزام الشركات الأجنبية بالتسجيل لدى دائرة مراقبة الشركات قبل التسجيل لدى السلطة، ولم يمر القانون من دون أي تحفظات وسجال من قبل النواب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أنت تستخدم إضافة Adblock

من فضلك لاستخدام خدمات الموقع قم بإيقاف مانع الاعلانات